استلام غرسة القوقعة

معلومات عامة عن ما يجب توقعه

الفحص
من أجل تحديد فرص الترشح لزراعة القوقعة، سيخضع طفلك لعدد من الفحوصات الروتينية قبل الزراعة. هذه الاختبارات تتيح لفريق زراعة القوقعة بالتحقق من أية عناصر أو احتياجات إضافية. أيضًا سيتيح الفحص للمتخصصين باعطاء الوالدين ملخص كاف من أجل مساعدتهما على معرفة ماذا يجب أن يتوقعا. هذه الفحوصات غالبًا ما تتضمن تقييمات طبية وسمعية (متعلقة بالسمع) وإشعاعية (الأشعة السينية).

الجراحة
عادة ما يستغرق الإجراء الجراحي من ساعة إلى ثلاث ساعات ويٌجرى تحت التخدير عام. نسبة المخاطر المحفوفة بجراحة زراعة القوقعة منخفضة ومشابهة لجراحات الأذن الأخرى. عادة ما يسترجع الأطفال "وعيهم" في اليوم التالي. يمكن أن تتغير فترة المكوث في المستشفي من يوم إلى عدة أيام بناءً على احيتاجات طفلك وما هو معترف به في منطقتك.

التركيب للمرة الأولى
بعد أربعة أسابيع تقريبًا من الزراعة، ستسلم معالج الصوت الخاص به أو بها. وتتم برمجة معالج الصوت أو " تركيبه " ، لكل طفل على حدة بواسطة أخصائي الصوت أو محترف آخر. يحتوي البرنامج على إعدادات للمخاطبة والضجيج والتوقيت. غالباً ما يتطلب إعداد برنامجاً للمرة الأولى لطفلك إلى جلسات تركيب متكررة من أجل ضبط الإعدادات بشكل جيد تدريجيًا.

برنامج المتابعة
على الرغم من أن زراعة القوقعة تقدم فرصة رائعة للأطفال الذين يعانون من فقدان سمعي، قد تكون الأصوات مشوشة وصاخبة في البداية. تدريب التواصل بشكل منتظم مع محترف لغة المخاطبة عاملاً أساسيًا في تعلم كيفية فهم الأصوات وتطوير مهارات الاستماع والتخاطب.

للأطفال صغر السن، الطب السمعي قد يشمل مبدئيًا أنشطة طب نفسي لتوجيه ولي الأمر لمساعدة طفلك على اتسبيان والتعرف على الأصوات. للأطفال الأكبر سنًا، قد يركز الطب السمعي على مساعدة الطفل على التعرف على طريقة جديدة وأكثر تفصيلاً حيث تبدو الأشياء أفضل مقارنة بالأصوات المحدودة التي يعرفوها بالمعينات السمعية.

إذا كنت ترغب في أن يتم توجهيك مباشرةً لمركز زراعة قوقعة أو ترغب في معرفة المزيد من المعلومات عن أنظمة زراعة القوقعة من MED-EL، الرجاء الاتصال بنا مباشرةً.

الدليل الأساسي

المزيد

© 2017 MED-EL