ميزات
زراعة القوقعة المبكرة

قد يكون طفلك قادرًا على الاستفادة من زراعة القوقعة بغض النظر عن عمره أو عمرها. ومع ذلك، بالنسبة للأطفال الذين أصبحوا أصماء قبل تعلم التحدث، تكون فرصة النجاح أكبر إذا تمت الزراعة في سن مبكر.1 يستلم هؤلاء الأطفال معلومات صوتية خصوصًا في الوقت الذي يكون فيه المخ مستعدًا لتعلم اللغة. في العديد من الحالات، عندما تتم الزراعة في سن مبكر بما فيه الكفاية للأطفال الذين يعانوا من ضعف سمعي عميق، يمكن أن يتطور سمعم وتحدثهم في طريقة تشابه أقرانهم ممن لا يعانون من مشاكل سمعية. في تلك الحالات، اللغة التي يتحدثوها تظهر كما لو كانت طبيعية تقريبًا.2,3

للأطفال الذي لديهم خبرة سمعية وفقدوا سمعهم في وقت لاحق، يتم تطبيق قاعدة مشابهة: كلما قصرت فترة الصمم، كلما زادت الفرصة في الاستفادة من زراعة القوقعة.
اليوم، يمكن أن تتم الزراعة للأطفال في عمر مبكر حتى في عامهم الأول. وذلك نتيجة للإجراءات الجراحية المحسنة.4 بالإضافة إلى ذلك، أظهرت الأبحاث نتائج أفضل للأطفال الذي تم إجراء الزراعة لهم في سن مبكرة.5,6

  1. Valencia D M et al. Cochlear implantation in infants less than 12 months of age. Int J Pediatr Otorhinolaryngol. يونيو 2008; 72(6):767-73.
  2. Moeller M et al. Vocalizations of infants with hearing loss compared with infants with normal hearing: Part I – phonetic development. Ear Hear. 28(5), سبتمبر 2007:605-627.
  3. Moeller M et al. Vocalizations of infants with hearing loss compared with infants with normal hearing: Part II – transition to words. Ear Hear. 28(5), سبتمبر 2007:628‑642.
  4. Johr M et al. Ear surgery in infants under one year of age: its risks and implications for cochlear implant surgery. Otol Neurotol. 29(3), أبريل 2008:310‑313.
  5. Anderson I et al. Cochlear implantation in children under the age of two – what do the outcomes show us? Int J of Pediatr Otorhinolaryngol. 68:425-431, 2004.
  6. Schweizer M, Brachmaier J et al. Longitudinal assessment of early implanted children: first results. قدم في NHS 2006. كومو، إيطاليا.

الدليل الأساسي

المزيد

© 2017 MED-EL